شركات الطاقة والخدمات المالية الهدف المفضل لمجرمي الإنترنت

   

في الوقت الحاضر تكلف الهجمات الإلكترونية على الإنترنت الشركات تقريباً ضعف ما كانت تكلف قبل أربع سنوات، في الوقت الذي تنفق فيه الشركات مزيدا من المال على إعلام الزبائن، وتنظيف أنظمة الكمبيوتر فيها، والتكيف مع حالات الاضطراب في تجارتها. ووفقاً لدراسة مستقلة أجريت على 257 شركة من قبل معهد بونيمون، أصبح متوسط تكلفة كل خرق أمني إلكتروني لشركة معينة في الولايات المتحدة 12.7 مليون دولار، بعد أن كان 6.5 مليون دولار في 2010.
لكن بعض حالات الاختراق البارزة باتت تكلف مبالغ أكبر بكثير. فحين تمت سرقة بيانات البطاقات الخاصة بنحو 40 مليون زبون من شركة تارجيت في السنة الماضية، كلفت العملية شركة التجزئة 148 مليون دولار، إلى جانب رحيل الرئيس التنفيذي.
وبحسب الدراسة التي تمت برعاية شركة هيوليت باكارد، ازدادت الهجمات الإلكترونية الناجحة على الشركات بنسبة 144 في المائة منذ 2010، على اعتبار أن التعقيد المتزايد للهجمات على أجهزة الكمبيوتر كان أسرع من الدفاعات الإلكترونية.